اخبار الدراما

صباح السالم تنهي المقابلة بعد سؤالها عن السجن وتحدث عن اسوء شيء في حياتها!

تابعنا على تلغرام لتصلك الأخبار فور نشرها

ظهرت الفنانة السورية “صباح السالم” في لقاء جديد رصده “الدليل” وذلك للحديث عن عدة مواضيع 

وقالت “صباح” أنها لم تنتهي لأجل تجربة سجنها التي مرت بها بل هذه التجربة كانت بداية جديدة لها

وأضافت أن سبب غيابها منذ مدة طويلة عن الشاشة هو لأجل سجنها عدة مرات وكانت آخر مرة سجنت

فيها في عام ٢٠١٤ لذات القضية وهي قضية المخـ.درات

ورفضت “صباح” الحديث مجددا عن موضوع تعاطيها للمخـ.درات وقالت بغضب أنها تحدثت مرة واحدة فقط

عن هذا الموضوع ولاتحب أن تصبح قصتها على لسان كل الناس لكونها مظلومة وغايتها ليست إرضاء الناس 

وأشارت الى أن كل شيئ سيئ حصل معها هو نتيجة اغلاط الآخرين ووساختهم على حد تعبيرها وهي لا

تخجل من نفسها أبدا بل هي فخورة بنفسها كثيرا وبأخلاقها 

وأضافت أيضا أن الناس اتهموها ولفقوا لها التهم الكاذبة لها خصوصا لأنها أذكى وأنضف منهم فتعمدو تشويه سمعتها

وعن مدى تقبل الجمهور لها على الشاشة بعد هذا الغياب الكبير قالت “صباح” أن الموضوع لايهمها أبدا

وأضافت “إذا الجمهور ما اتقبلني لأني كنت بالسجن وطلعت ما رح يهمني يسكر شاشة التلفزيون

ولايتفرج” مشيرة الى أن تجربة السجن لا تمنع الفنان من تقديم فنه من جديد خصوصا إذا كان مظلوم مثلها

ولا مانع لديها من تمثيل مسلسل جديد إذا عرض عليها لأنها لازالت تملك ادوات الممثل مثل الموهبة والإحساس والثقة بالنفس

ورغم تجربتها المريرة قالت “صباح” أنها ليست تعيسة ابدا بل هي حزينة على المواقف التي حصلت معها

خارج إرادتها وأيضا لأنها لم تحصل على الشيئ الذي تستحقه 

وآخيرا غضبت الفنانة “صباح السالم” وامتنعت عن إكمال باقي اللقاء لكونها لاتريد الحديث أكثر عن تجربتها في السجن

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى