أخبار

بعد الضغوطات الرقابية.. كتّاب الدراما السوريون يطلقون “ميثاق شرف” المهنة

تابعنا على تلغرام لتصلك الأخبار فور نشرها

انحدرت الدراما السورية إلى أدنى مستوياتها، بعد النصوص التي شاهدها الجمهور، حتى أنها خرجت من المنافسة العربية بعد أن كانت تحتل المراتب الأولى.

الأمر الذي جعل الكتّاب السوريون يخرجون عن صمتهم، ويحملون بعض الجهات الرقابية والإنتاجية والإخراجية مسؤولية هذا الفشل.

وعقد عدد منهم إجتماعات على مدار ثلاثة أسابيع، من بينهم كل من إيمان السعيد وممدوح حمادة وسامر رضوان ومازن طه، وعدنان أبو الشامات وأسماء عدة.

وأثمرت هذه الإجتمعات، على عدة نقاط منها الموافقة على المبادرة التي صدرت عنهم والتي تحث على أدبيات واخلاقيات المهنة تحت إسم “ميثاق شرف”.

الكاتبة إيمان السعيد عبرت عن فرحتها بهذه الخطوة والتي وصفتها “بالديمقراطية”، أملة ان تكون بداية للعمل على إنتشال الدراما من القاع بالتعاون مع كافة الجهات الفنية.

وطالبت برفع الرقابة التي كانت سبب في فشل الدراما خاصة على الصعيد السياسي والأخلاقي، وأن يدعموا الكاتب بدل من أن يقيدوا إبداعه بتصوير الواقع بشكل يليق بالجمهور.

أما كاتب مسلسل دقيقة صمت “سامر رضوان” قال، إن الدراما هي جزء هوية ثقافية وفكرية، وأنه إذا طبقت هذه المبادرة ولو بين الكتاب فقط يعتبر إنجاز بحد ذاته.

وجاء في مضمون هذه الوثيقة أن يُحترم الكاتب والنص الذي كتبه من جميع الجهات الرقابية الإنتاجية، وأن تكون هناك حماية لعدم التدخل بالتعديل على النص دون موافقته.

اقرأ أيضاً: هيا مرعشلي غاضبة: الموضوع زاد عن حده كثيراً!

كما طالب الكتاب بأن تكون هناك مساحة أوسع للحريات وبالمقابل يتحملوا كافة المسؤولية عن ظهور نصهم عبر الاعمال.

وصنفت الدراما السورية خلال الموسم 2020، هي الاسوأ إذ أنها لاقت إنتقادات لاذعة على كافة الاصعدة وأولها النصوص الرديئة.

شاركنا تعليقك على هذا الخبر

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى